سفير كوريا الشمالية : حرب نووية وشيكة


قال سفير كوريا الديموقراطية الشعبية لدى الكويت سو تشانغ سيك أن هناك 8 آلاف عامل كوري شمالي في الكويت والإمارات وقطر طلبوا الالتحاق بجيش بلادهم إلى جانب مليون شاب أبدوا استعدادهم للانخراط في صفوف الجيش لخوض الحرب المقدسة.

وأكد السفير أن كوريا الشمالية تقف الآن على حافة الحرب مع كوريا الجنوبية وحليفتها الولايات المتحدة، مشيراً إلى أن القوات والقواعد والمصالح الأميركية «ستكون أهدافاً مشروعة في حال نشوب الحرب ودعم أميركا لكوريا الجنوبية»، مستطرداً أنه حتى الأراضي الأميركية سيتم استهدافها.

وأضاف أن الحرب لو نشبت فإنها ستكون حرباً شاملة تستخدم فيها كل أنواع الأسلحة بما فيها النووية، مؤكداً الشعب الكوري الشمالي البالغ عدده 25 مليون نسمة كله مسلح ومستعد للحرب في حال اندلاعها ولفت إلى أن كوريا الجنوبية تستهدف بلاده بـ «حرب نفسية» عبر توجيه مكبرات صوت يبلغ مداها عشرات الكيلومترات «لبث الدعاية الكاذبة» وأن إزالة هذه المكبرات «سواء عبر المفاوضات أو بالقوة سيتم قريباً»، مشيراً إلى أن سبب التهور الحاصل حالياً بين البلدين «هو ادعاء حادثة انفجار لغم في المنطقة المنزوعة السلاح. واتهامنا بإطلاق قذيفة. وأوضح أن بلاده لا تنشد الاعتداء على أحد، والدليل أن لها حدوداً طويلة مع روسيا والصين لم تشهد أية أعمال استفزازية.

أضف تعليقك

تعليقات  0