لا تبرعات للخارج إلا بموافقة " الخارجية"


 أنشأت وزارة الخارجية منظومة إلكترونية تربط بين جميع الجهات الإنسانية والخيرية الحكومية والأهلية في الكويت بواسطة شبكة واحدة مع الوزارة وبعثاتها الدبلوماسية.

وتهدف وزارة الخارجية من تلك الخطوة الى جعل على أن التبرعات رهناً بموافقة الوزارة.

مشيرة الى إن تلك المنظومة التي بدأ مشروع مرحلتها الأولى الخميس الماضي، دشنها نائب وزير الخارجية خالد الجارالله خلال ورشة عمل تدريبية أقامها الفريق المعني بملف العمل الإنساني والخيري في إدارة المتابعة والتنسيق مع عدد من البعثات الدبلوماسية الكويتية، لشرح آلية استخدام النظام من خلال شبكة الاتصال المرئي والمسموع بالوزارة.

وذكرت الوزارة في بيان لها " أن هذه المنظومة توفر قاعدة بيانات كاملة حول جميع الجهات الأجنبية المتلقية للتبرعات أو المتقدمة بطلب للحصول عليها، كما تسمح بإطلاع الجهات الإنسانية في الكويت على طلبات المساعدة التي تتلقاها البعثات الدبلوماسية الكويتية من الجهات الأجنبية، بما يكفل تجنب الازدواجية في تقديم المساعدات.

وأكدت أنها وضعت، بالتنسيق مع «الشؤون»، ضوابط تلزم الجهات المتبرعة بعدم التعاون أو تحويل أي تبرعات إلى أي جهات خارجية إلا بعد موافقة «الخارجية».

أضف تعليقك

تعليقات  0