أعضاء " البلدي" يتهمون مسؤولون ب" البلدية" بإصدار شهادات أوصاف "مضروبة"


اتهم أعضاء المجلس البلدي، العديد من مسؤولي البلدية بتورطهم في إصدار شهادات أوصاف «مضروبة» بمبالغ مالية تصل إلى 15 ألف دينار، وطالب الأعضاء، وزير الدولة لشؤون البلدية بفتح ملف شهادات الأوصاف وكشف المتورطين في إصدارها وإقالتهم أو إحالتهم إلى النيابة العامة.

وأكد عضو المجلس البلدي المهندس علي الموسى إنه لا توجد آلية معينة تعمل بها بلدية الكويت في إصدار شهادات الأوصاف، وإن وجدت فهي متغيرة على حسب أهواء الموظف أو المسؤول.

فيما تعجب عضو المجلس البلدي المحامي عبدالله الكندري «التناقض الواضح بين تصريحات مسؤولي بلدية الكويت مع ما نراه على أرض الواقع»، موضحاً أن «الآونة الأخيرة شهدت إصدار شهادات أوصاف بنسبة كبيرة لمبانٍ وعقارات مخالفة»، كاشفاً أن قيمة الشهادة «المضروبة» تتراوح بين 10 آلاف دينار و 15 ألفاً. بينما أكد عضو المجلس البلدي الدكتور حسن كمال أن «البعض من المسؤولين في البلدية متورطون،

كما أن بعض النفوس المريضة وهي مجموعة لا تعمم على الجميع فاسدة وتجب محاسبتها أو إقالتها.

أضف تعليقك

تعليقات  0