سوق السمك ينتعش " نسبياً" والزبيدي إلى ارتفاع


كشفت جولة في سوق الاسماك أمس عن انتعاش السوق بعد حالة من الركود شهدها خلال الأيام الماضية بسبب ارتفاع الاسعار وحملة «خلوها تخيس» التي دشنها ناشطون لمقاطعة الاسماك .

ويأتي انتعاش السوق بعد اليوم الأول لصيد سمك الميد، والسماح بصيد الروبيان في المياه الإقليمية . و بلغ سعر كيلوغرام سمك الميد 750 فلسا من الحجم الصغير، ودينارا واحدا للحجم الكبير، وهو سعر معتدل بحسب إجماع العديد من التجار وأصحاب بسطات الاسماك، فيما بلغ سعر الكيلوغرام من الزبيدي الكويتي 12 دينارا، مقارنة بتراجعه الى 10 دنانير الاسبوع الماضي، في حين تراوح سعر الزبيدي الايراني بين 7.5 و8.5 دنانير.

في حين بلغ سعر الروبيان للكيلوغرام منه 2.5 دينار للحبة الصغيرة، أما الكبيرة فقد تراوحت ما بين 4.5 و5.5 دنانير، علما بأن كميات الروبيان بدأت تتناقص يوما بعد يوم، الامر الذي قد يعوضه السماح بصيده في المياه الاقليمية.

وأوضح العاملون في السوق أن الاسماك مازالت شحيحة للغاية سواء كانت محلية او مستوردة، لافتين إلى ان بعض البسطات لم تجد لها اي كمية تبيعها فاضطرت الى الاقفال.

أضف تعليقك

تعليقات  0