مفتي السعودية : فيلم «محمد» الإيراني «مجوسي» فاجر


قال المفتي العام للسعودية رئيس هيئة كبار العلماء الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ إن عرض إيران لفيلم عنوانه: «محمد رسول الله» أمر «لا يجوز شرعاً». ووصفه أنه «فيلم مجوسي وعمل عدو للإسلام».

وحذّر من تداوله وشدد على أن «رسول الله صلى الله عليه وسلم منزه عن ذلك، والرسول له صفاته المعينة وخلقية معروفة، وهؤلاء يصورون شيئاً غير الواقع، فيه استهزاء بالرسول وحط من قدره، صلى الله عليه وسلم، لأن هذا عمل فاجر، ولا دين له، وإنما تشويه الإسلام، وإظهار الإسلام بهذا السوء».

وأكد المفتي العام أمس أن من أراد تبيان حياة الرسول المصطفى «عليه بنشر سنته، وليس بعمل هؤلاء المفسدين»، محذراً من تداول الفيلم ومشاهدته، «لأن هؤلاء غير مؤتمنين والكذب عمادهم، وهم غير صادقين في أمورهم».

وكانت دور السينما في إيران بدأت هذا الأسبوع عرض فيلم «محمد رسول الله» في نحو 140 داراً للعرض. ويقول منتجوه إنه يروي قصة حياة النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وأنه الفيلم الأغلى كلفة في تاريخ السينما في بلادهم، إذ بلغت نفقاته 40 مليون دولار.

وذكر مخرجه مجيد مجيدي أن هدفه من الفيلم الذي تبلغ مدته 171 دقيقة «تعزيز الوحدة الإسلامية»! وكان علماء الأزهر نددوا الأسبوع الماضي بعرض الفيلم الإيراني، وطالبوا بوقفه فوراً. وقال عميد كلية أصول الدين في جامعة الأزهر عبدالفتاح العواري إنه «لا يجوز شرعاً تجسيد الأنبياء».

أضف تعليقك

تعليقات  0