جرام واحد زيادة من الملح يوميا يسبب البدانة بنسبة 25%


تناول الكثير من الملح قد يكون نقطة انطلاق للسمنة بغض النظر عن عدد السعرات الحرارية من المواد الغذائية الأخرى التى تستهلكها. وهو ما كشفه علماء بريطانيون عبر الدراسة التى نشرت مؤخراً بصحيفة "الديلى ميل" البريطانية، وأثبتوا أن كل جرام إضافى من الملح يزيد من خطر التعرض للبدانة بنسبة 25 فى المائة.

وأوضح الباحثون أن استهلاك الملح يعزز ارتفاع ضغط الدم، مما يجعله عامل خطر للإصابة بأمراض القلب، ولكن هذه هى الدراسة الأولى من نوعها التى تربط الملح مباشرة بالسمنة. وقال الباحثون، بقيادة البروفيسور جراهام ماكجريجور من جامعة كوين مارى فى لندن، إن الملح يغير من عملية التمثيل الغذائى، ويغير طريقة امتصاص الجسم للدهون.

وقال الباحثون أيضاً خلال الدراسة التى نشرت مؤخراً فى دورية ارتفاع ضغط الدم، إن هذه النتائج تشير إلى أن تناول الملح هو عامل خطر محتمل للسمنة مستقل بغض النظر عن كمية الطاقة.

وأظهرت النتائج أن كمية الملح الموجودة فى البول كانت أعلى لدى الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، لذلك استنتج الباحثون أن كل جرام إضافى من الملح يومياً يؤدى إلى زيادة بنسبة أكثر من 20 فى المائة من فرص الإصابة بالسمنة.

وأضافت فيكتوريا تايلور، أخصائية التغذية فى مؤسسة القلب البريطانية، أنه يجب الحد من كمية الملح التى نتناولها للمساعدة على تجنب ارتفاع ضغط الدم، الذى هو عامل خطر للإصابة بمرض القلب والأوعية الدموية، والعلاقة بين تناول الملح والسمنة التى تم تحديدها فى هذا البحث يمكن أن يكون سببا آخر بالنسبة لنا للقيام بذلك.

أضف تعليقك

تعليقات  0