رئيس مجلس الشورى الايراني لا يستبعد تبادل سجناء مع الولايات المتحدة


تحدث رئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني في مقابلة مع اذاعة اميركية عامة الخميس عن امكانية تبادل سجناء مع الولايات المتحدة تسمح باطلاق سراح مراسل صحيفة واشنطن بوست جيسون رضايان واميركيين آخرين مسجونين في ايران.

وردا على سؤال لاذاعة ان بي آر الاميركية عن "الطرق العملية" للافراج عن الصحافي الايراني الاميركي جيسون رضيان واميركيين آخرين في ايران، قال لاريجاني "هناك بالتاكيد طرق عملية" للافراج عنهم.

واضاف في هذه المقابلة التي اجريت معه على هامش زيارة لنيويورك "مثلا هناك عدد من الايرانيين في السجن هنا".

وتابع لاريجاني ردا على سؤال للصحافي عما اذا كان يشير بذلك الى تبادل سجناء انه "احد الامور الممكنة"، موضحا ان "النظامين القضائيين في البلدين يمكنهما ايجاد امكانيات اخرى وعلى القضاء (الايراني) ان يقرر".

واضاف رئيس مجلس الشورى الايراني "في نهاية المطاف يمكن ايجاد حلول للقضايا من هذا النوع واعتقد ان سياسييكم يعرفون هذه الطرق". ويزور لاريجاني نيويورك لاسبوع من الاجتماعات في الامم المتحدة ولقاء شخصيات في قطاع الاعمال والجامعات.

ورضايان (39 عاما) الذي يحمل الجنسيتين الايرانية والاميركية موقوف في احد سجون العاصمة الايرانية منذ اكثر من عام ويحاكم في جلسات مغلقة. وكانت مرضية افخم المتحدثة باسم وزارة الخارجية الايرانية طالبت في 26 آب/اغسطس باطلاق سراح 19 ايرانيا محتجزين لقضايا مرتبطة بخرق العقوبات الاميركية.

من جهته، استبعد حسين قشقوي احد نواب وزير الخارجية الايراني امكانية حصول تبادل بين السجناء الايرانيين والاميركيين. وقال "هذا الامر غير وارد".

أضف تعليقك

تعليقات  0