قناة الكوت في عين عاصفة خلية حزب الله


أطلق ناشطون على موقع التواصل الاجتماعي " تويتر " هاشتاق حمل عنوان #الشعب_الكويتي_يطالب_بسحب_ترخيص_قناة_الكوت وذلك على خلفية موقف القناة من خلية حزب الله وما اعتبروه تورط لمدير القناة في الخلية .

وقال ناشطون أن القناة ترفع شعار تعزيز الوحدة الوطنية ومديرها متهم بخيانة الوطن مشددين على ضرورة اتخاذ إجراء حكومي عاجل بسحب ترخيص القناة ووقف بثها.

وقال عضو المجلس المبطل الأول أسامة المناور من غير المقبول أن يكون صاحب الترخيص منتمي لخليه تسعى لتقويض نظام الحكم وتترك قناته لتبث سمومها.

من جهته ، قال النائب السابق محمد هايف إن البعض طالب بإغلاق قناة وصال بعد تفجير مسجدالصادق فما بال ألسنتهم تخرس عن قناة مديرها من ضمن الخلية.

تورط الدبلوماسيين الإيرانيين في خلية حزب الله يوسع الأزمة في سياق متصل ، عمقت المعلومات التي تكشفت عن تورط دبلوماسيين إيرانيين في خلية العبدلي عبر اعترافات أدلى بها المتهمون أمام النيابة العامة،

من الأزمة ووسعت من دائرة الحراك على مواقع التواصل بشأن ضرورة اتخاذ مواقف حكومية أكثر صرامة أمام الاستفزاز الإيراني.

وأعرب نواب سابقين عن استيائهم مما اعتبروه هشاشة في الموقف الحكومي من بيان السفارة الإيرانية الذي طعن في مصداقية النيابة العامة وتدخل في شؤون الكويت. وكان لافتا التقارب " النسبي" بين مواقف بعض نواب مجلس الأمة وحالة الغضب التي اجتاحت مواقع التواصل وتضامن نواب مع الرآي الذي قلل من حجم الرد الحكومي على بيان السفارة الإيرانية مشددين على اتخاذ إجراءات دبلوماسية ملموسة .



أضف تعليقك

تعليقات  1


سالم الدوسري
اذا لم تحكم اي دولة بحكم الله فهي زائله لا محاله .ياخوفي على الكويت ياخوفي على الكويت واهلها