تحذيرات من تقبيل الحجر الأسود ولمس مقام إبراهيم

حذر مدير الطب الوقائي في المديرية العامة للشؤون الصحية بالقصيم في المملكة العربية السعودية الدكتور حسين محمد حسين، من تقبيل الحجر الأسود ولمس مقام إبراهيم، معتبرا ذلك ناقلا للعدوى نظرا للعدد الرهيب الذي سيحرص على ملامستهما وتقبيلهما، مؤكدا بأن الوقاية مهمة جدا خصوصا لملايين الحجاج الذين سيتوافدون على مكان واحد.

ووفقا لصحيفة الوطن السعودية قال الدكتور حسين، إن أي جسم يتم لمسه أو تقبيله فهو يعد ناقلا للعدوى إن كان هناك من مرض ما، مقللا في الوقت ذاته من نسبة الخوف لحجاج بيت الله، وأضاف في الوقت الراهن ليس ثمة خوف نظرا لعدم وجود وباء نخشاه لكن الحذر مطلوب.

كما أشار إلى أن العملة النقدية الورقية والمعاملات الحكومية الورقية تعد كذلك ناقلة للعدوى بين البشر، مبينا بأن العملة الورقية تكون أكثر رواجا وسرعة في تناقلها بين الناس، لذلك من المؤكد بأن نسبة الخطورة بها أكثر.

أضف تعليقك

تعليقات  0