الرئيس الايراني يدعو الوكالة الذرية للاشراف المنصف على الاتفاق النووي


دعا الرئيس الايراني حسن روحاني اليوم الوكالة الدولية للطاقة الذرية للاشراف "المنصف" على تنفيذ الاتفاق النووي الاخير الذي توصلت اليه طهران مع مجموعة (5+1) في فيينا.

وقال الرئيس روحاني خلال لقائه المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا امانو ان مسؤوليات الوكالة الدولية " مهمة ومعقدة " من النواحي التقنية والقانونية والسياسية.

واضاف ان ايران عملت خلال الاعوام ال 12 الماضية على تكوين علاقات واسعة مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية في اطار قانوني منظم " ولا نتوقع من الوكالة الا فقط ما جاء في نظامها الداخلي وبناء الامان بين ايران والوكالة الدولية".

وذكر ان مهمة الوكالة الدولية تتركز من جانب في الاشراف على الانشطة النووية للدول لكي لا تنحرف عن مسارها السلمي وتسعى من جانب آخر الى حصول الدول على تكنولوجيا سلمية في المجال النووي. وشدد روحاني على ان ايران وبناء على عقيدتها الدينية والعسكرية "لم ولن تسعى ابدا الى الحصول على اي اسحلة دمار شامل" موضحا ان " عمليات المراقبة والتفتيش المفاجئة التي جرت على مدى الاعوام الماضية اثبتت سلمية نشاطات ايران النووية".

واكد ان ايران ستنفذ البروتوكول الاضافي بصورة طوعية آملا من الوكالة الدولية للطاقة الذرية الاشراف "بانصاف على اجراءات تنفيذ الاتفاق النووي".

أضف تعليقك

تعليقات  0