خادم الحرمين يؤكد حرص المملكة على لم الشمل العربي والإسلامي


أكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود اليوم حرص المملكة الدائم على لم الشمل العربي والإسلامي وعدم السماح لأي يد خفية بأن تعبث بذلك انطلاقا من موقع مسؤولية الرياض العربية والإسلامية ودورها الإقليمي والعالمي.

كما أكد خادم الحرمين في كلمة ألقاها خلال حفل الاستقبال السنوي لقادة الدول الإسلامية ورؤساء وفود الحجاج تعاون المملكة مع الدول الشقيقة في دعم الجهود العربية والإسلامية لما فيه الخير والاستقرار.

ورحب بضيوف الرحمن في "مهبط الوحي وموطن خاتم الرسالات" مؤكدا أن "المملكة تفخر بما حباها الله من شرف عظيم في خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما".

وأضاف "أننا في المملكة العربية السعودية وقد شرفنا الله بخدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما نذرنا أنفسنا وإمكاناتنا وما أوتينا من جهد قيادة وحكومة وشعبا لراحة ضيوف الرحمن والسهر على أمنهم وسلامتهم".

وشدد على أن الإسلام دين الأخوة والسلام والرحمة والعدل والإحسان وهو الدين الذي يحث على صلاح الحياة وعمارتها.

وأعرب عن الأمل بأن يعيد الله مناسبة الحج الجليلة على الأمة الإسلامية وهي في خير حال وأن يحفظ للمملكة والأمتين العربية والإسلامية والعالم أجمع الأمن والاستقرار.

كما سأل الله عز وجل أن يتقبل من كل من لبى نداء الحج حجه ونسكه وأن يعود نقيا من الذنوب والخطايا كيوم ولدته أمه وأن يعيد جميع حجاج بيته العظيم إلى بلادهم سالمين غانمين.

أضف تعليقك

تعليقات  0