وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي يعقدون اجتماعاً تنسيقياً في نيويورك

عقد وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي اليوم اجتماعهم السنوي التنسيقي لتدارس القضايا والتحديات التي تواجه دول المجلس، ولتوحيد المواقف حيال أبرز القضايا والموضوعات العربية والخليجية المطروحة على أجندة الأمم المتحدة في دورتها الحالية, وذلك على هامش أعمال الدورة السبعين لاجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك .

وشارك في الاجتماع معالي وزير الخارجية الأستاذ عادل بن أحمد الجبير وصاحب السمو الأمير الدكتور تركي بن محمد وكيل وزارة الخارجية للعلاقات المتعددة الأطراف, ومندوب المملكة الدائم لدى الأمم المتحدة عبدالله المعلمي والوفد المرافق.

وتطرق الاجتماع إلى الأزمة اليمنية وسبل التوصل إلى حل سلمي يضمن سيطرة الحكومة الشرعية على جميع أجهزة الدولة بما يتماشى مع قرارات مجلس الأمن الدولي .

واستعرض وزراء الخارجية أبرز الموضوعات التي ستناقشها الجمعية العامة خاصة تلك المتعلقة بالأزمة السورية وسبل إنهاء معاناة الشعب السوري ووقف عملية القتل المستمرة التي يقوم بها النظام السوري ضد شعبه .

وأكد وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي أهمية الدور الذي تقوم به الأمم المتحدة في تعزيز الأمن والاستقرار داعيا مجلس الأمن الدولي لتحمل مسؤولياته وتنفذ قراراته الخاصة بقضايا المنطقة .

ويأتي هذا اللقاء التنسيقي لوزراء خارجية دول المجلس في الوقت الذي تشهد فيه المنطقة العربية الكثير من القضايا التي تعتبر الأكثر طرحا على أجندة المنظمة الدولية في دورتها الحالية .

أضف تعليقك

تعليقات  0