روسيا تطور “صرصار” ذكيا للتجسس والقيام بالعمليات العسكرية



ابتكرت مجموعة من الباحثين روبوتات جديدة صغيرة على الحجم على شكل “صرصار”، يمكنها القيام بعدد من المهام العسكرية، حيث زودت بالقدرة على مسح الغرف وتتبع المناطق المحيطة بها، بعد أن قضى العلماء دراسة الحركات الدقيقة والسلوكيات المختلفة لهذه الكائنات لمدة شهرين كامليين للتأكد من مدى دقة هذا النموذج الجديد.

-مواصفات الروبوت الجديد:

ووفقا للموقع الإلكترونى لصحيفة “ديلى ميل” البريطانية، نقلاً عن “اليوم السابع”، زودت هذه الروبوتات بعدد من أجهزة الاستشعار، التى تمكنها من أداء المهام بسهولة وسرعة فائقة، كما يجرى الجيش الروسى تطوير وتجربة هذه الروبوتات الذكية الجديدة، حيث يبلغ طول كل روبوت نحو “4 بوصة” أى ما يعادل “10 سنتيميترات”، بالإضافة إلى دعمها بأجهزة استشعار للضوء، وكذلك أجهزة استشعار تكشف عن الاتصال، وهذا يعنى أنها يمكن أن تنظر أمامها وتتعرف على العقبات بكل سهولة.

ويمكن لهذا النموذج التحرك بشكل مستقل لمدة تصل إلى 20 دقيقة، ولكن من المتوقع أن تستمر لفترة أطول من ذلك بكثير مع تطوير النماذج المستقبلية، بالإضافة إلى عدم دعم هذه الروبوتات بكاميرات داخلية بل هى مصممة لحمل أوزان تصل إلى 10 جرامات/ مما يسمح لها بحمل الكاميرات بكل سهولة.


أضف تعليقك

تعليقات  0