جثة سعودي في أحد فنادق الفروانية


استنفربلاغ الى غرفة عمليات وزارة الداخلية من موظفي احد الفنادق بالفروانية، الأجهزة الامنية في محافظة الفروانية مساء امس الاول، حيث افاد الموظفين بوجود رائحة كريهة تنبعث من احدى غرف الفندق.

وتوجه رجال امن الفروانية إلى الفندق ومنه الى الغرفة المذكورة وهي مستأجرة من قبل مواطن سعودي لم يغادرها منذ اربعة ايام. وبعد فتح الغرفة، عثر رجال الامن والمباحث على المواطن السعودي مكبلاً بأسلاك كهربائية موصلة بالمفتاح الكهربائي للغرفة وقد فارق الحياة منذ أيام حتى إن جثته وصلت إلى مرحلة التعفن والانتفاخ.

واستدعى رجال الامن رجال الادلة الجنائية والطبيب الشرعي ووكيل النائب العام لمعاينة الجثة، خصوصاً ان شكوكا ساورتهم في تلك الطريقة التي توفي بها السعودي دون استبعاد الجانب الارهابي من القضية.

ودلت المعاينة الأولية للطبيب الشرعي على ان الوفاة ناتجة عن انتحار المجني عليه بطريقة غير معهودة، حيث اوصل الاسلاك الكهربائية في جسده، ثم وضع رأس التشغيل في المفتاح الكهربائي الموجود في غرفة الفندق وتم تشغيله بواسطة ابهام قدمه.

كما دلت المعاينة الاولية للطبيب الشرعي دلت كذلك على أن المجني عليه اوصد باب غرفته من الدخل، ونفذ عملية الانتحار التي مر عليها 4 ايام، وهو ما أيدته أقوال مسؤول الفندق بشأن توقيت قدوم السعودي إلى الفندق.

أضف تعليقك

تعليقات  0