6 نصائح منزلية لمواجهة «حَبّ الشباب»

يعد حَبُّ الشباب أحد أبرز المشاكل التي يواجها كثيرون، حيث إن للأمر آثاراً نفسية قد تطال ثقتهم بأنفسهم، ويبدأ المصابون بهذه المشكلة رحلة حقيقية للبحث عن علاج يزيل هذه الحبوب، أو يقلل من بروزها.

في ضوء ذلك، ثمة خطوات بسيطة يمكن اتباعها للتعامل مع حب الشباب، دون أن تحمل كلفة أو مشقة، وذلك عن طريق الدواء الذي قد يكون موجوداً في صيدلية منزلك، بدلاً من رميه والتخلص منه وفقاً لصحيفة “الغد”.

وفيما يلي بعض الاقتراحات التي من شأنها أن تساعدك في السيطرة على حب الشباب، من خلال ما يمكن تسميته بإعادة تدوير الأدوية:

أولاً: لا يُنصح باستخدام قطرة العين الواحدة أكثر من خمسة أيام إلى أسبوع بعد فتح العبوة؛ لذا يمكنكم استخدامها بدلاً من رميها من 3 إلى 5 مرات في اليوم لعلاج حب الشباب في حال كانت هذه القطرة تحتوي على مضاد.

ثانياً: يمكنكم أيضاً استخدام قرص الأسبرين بعد تذويبه في كوب من الماء، ثم مسح مكان الحبوب على البشرة به مرتين في اليوم.

ثالثاً: يمكنكم وضع قليل من معقمات الفم على قطنة صغيرة، ومسح مكان الحبوب 2 أو 3 مرات في اليوم، فهذه خطوة فعالة في الحد من آثار حب الشباب.

رابعاً: كبسولات القرفة التي يستخدمها البعض بهدف إنقاص الوزن، يمكنها أيضاً أن تسهم في حل مشكلة حب الشباب، وذلك بعد فتح “الكبسول”، وخلطها بملعقة عسل صغيرة، ثم دهن البشرة بها 2-3 مرات أسبوعياً.

خامساً: يستخدم البعض “كبسولات الثوم” لتخفيض الكوليسترول أو الوزن، والتي يمكن استخدامها كذلك بتذويبها في قليل من الماء، ومسح الحبوب على البشرة بقطنة صغيرة 2 أو 3 مرات يومياً.

سادساً: إذا كنتم ممن يستخدمون بودرة كربونات الصوديوم لعلاج حرقة المعدة، فيمكنكم أيضاً تذويبها بالماء، ومسح منطقة الحبوب عدة مرات يومياً.

أضف تعليقك

تعليقات  0