الصبيح : مساعدات اجتماعية لا يمكن حصرها صُرفت لمتوفين!

أعترفت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل وزيرة الدولة لشؤون التخطيط والتنمية هند الصبيح بصرف مساعدات اجتماعية لمتوفين بلغ ما أمكن حصره منها نحو 208 آلاف دينار صرفت ل103 حالة.

وذكرت الصبيح أن المساعدات التي صُرِفت للمتوفين لا يمكن حصرها، مبررة ذلك بأنها صُرِفت نقدياً مع عدم وجود نظام آلي أو ربط مع المنافذ.

وأضافت أنها كلفت إحدى اللجان مراجعة المساعدات العامة للتحقق من 49 ألف ملف لبيان المبالغ المستحقة على أصحابها والمصروفة لهم دون وجه حق، لافتة إلى أن الوزارة رفعت 1600 دعوى قضائية لاسترداد مبالغ تقدر بنحو مليون و634 ألف دينار.

واقرت الصبيح بوجود إهمال شديد وتلاعب في رفع الدعاوى وعدم متابعتها، لافتة إلى أن «الشؤون» منذ اكتشافها تلك الحالات تستعلم من الهيئة العامة للمعلومات المدنية عن جميع الحالات المستحقة للمساعدة قبل تحويل مبالغ إلى حساباتها الشخصية بالبنوك، للتأكد من عدم صرف أي أموال دون حق. ‏?

أضف تعليقك

تعليقات  0