سفير هنغاريا بالكويت: لا نكره المسلمين


قال سفير هنغاريا لدى الكويت ميهاي باير أن بلاده تستقبل ما بين 13 و14 مليون سائح سنويا من جنسيات وديانات مختلفة، ما يعني أن ما يتردد حول كره الهنغاريين للأجانب أو المسلمين غير صحيح.

وأكد ميهاي أن بلاده ترحب باللاجئين طالما يدخلون البلاد عبر نقاط العبور الشرعية، مؤكداً أن معظم المهاجرين لا تنطبق عليهم صفة اللجوء ويهاجرون للحصول على منافع اقتصادية وعديد منهم يدعي أنه سوري.

وأضاف أنه من حق بلاده حماية نفسها من الخطر الإرهابي والأعداء المستقبليين، حيث إن معظم اللاجئين يأتون من مناطق حروب، مشيرا إلى أن الهنغاريين يتألمون لما يحل بالسوريين، ولكن لا يمكن أن تحل مشكلة اللجوء في أوروبا وحدها.

وأشار إلى أن هناك مواقف أوروبية مشابهة للموقف الهنغاري كموقف الحزب الاشتراكي المسيحي المؤيد للسياسات الهنغارية وحتى حديث ميركل اختلف عما كان عليه منذ أسابيع، حتى أن هناك آراء مخالفة لها من داخل حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي الخاص بالمستشارة الألمانية.

ولفت إلى أن المهاجرين يأتون من سورية، أفغانستان، باكستان، بنغلادش، العراق، والنيجر كالي، الصومال، إريتريا وكوسوفو، وليس بالضرورة أن يكون كل هؤلاء مسلمين.

أضف تعليقك

تعليقات  0