أخطر مزور في الكويت في قبضة الأمن


وقع شخص «بدون» يدعى «م.ن» عمره 52 عاما، في قبضة الأمن أمس وهو الشخص الذي وصف بأنه أخطر مزور في تاريخ البلاد.

وتمكن المتهم من إتمام حوالى 3500 معاملة تزوير لجوازات كويتية وبطاقات شخصية خاصة بالجهاز المركزي لمعالجة أوضاع المقيمين بصورة غير قانونية، إضافة الى رخص قيادة، ومستخرج شهادات ميلاد، والعديد من المعاملات الخاصة بالبنوك المحلية والجهات الحكومية بطريقة محترفة عجزت الاجهزة الأمنية عن اكتشافها على مدى 3 سنوات.

ويحمل المتهم جوازى سفر الأول كويتيا وآخر عراقيا، فضلاً عن هويات ومستندات رسمية تشير إلى انه تنزاني و «بدون» في آن واحد. وعُثر في مسكنه على ادوات النسخ والطوابع الخاصة بعمليات التزوير،

فضلاً عن 20 جواز سفر كويتيا واكثر من 45 ختما مزورا تخص جهات حكومية وبنكية ووثائق سفر ومستندات خاصة بوزارتي الصحة والداخلية ومواد خاصة بعمليات التزوير واصطناع البطاقات وجهاز حاسب آلي وأجهزة النسخ وفلاشات مومري بها مستندات وصور وبيانات جاهزة.

أضف تعليقك

تعليقات  0