هجوم ايراني وشيك على المعارضة السورية خلال 48 ساعة


ذكرت صحيفة التايمز اللندنية صباح اليوم أن نظام الأسد يوشك على شن هجوم واسع النطاق على كل من داعش والمعارضة خلال اليومين القادمين، مدعوما بقوات إيرانية وغطاء جوي روسي.

ونقلت عن مصادر في حزب الله قولها أن أعدادا كبيرة من الجنود الإيرانيين تدفقوا إلى سوريا للمشاركة في الهجوم المدعوم روسيا في شمال البلاد.

وأضافت الصحيفة أن الهدف من الهجوم دفع القوى المعارضة للأسد من سهل الغاب، ومن المناطق المرتفعة من اللاذقية، ومدينة جسر الشغور.

كما استدعيت فيالق من قوات الاحتياط التابعة لحزب الله، ويجري الآن تجهيزها للمشاركة في الهجوم الوشيك وفقا لعضو في البرلمان اللبناني.

إضافة إلى ذلك تم نقل عدة آلاف من المليشيات العراقية والأفغانية ممن جندتهم وقات قوات الحرس الثوري العراقي إلى شمال سوريا منذ يوليو، وفقا لفليب سميث الباحث في جامعة مريلاند، مضيفا الواضح أن الإيرانيين يريدون إرسال رسالة مفادها أنهم سيقاتلون بشراسة في سوريا.

أضف تعليقك

تعليقات  0