إيران: الحرس الثوري يُهدد بـ "ضرب السعودية متى أمر المرشد"

انضم الحرس الثوري إلى جوقة المهددين والمتوعدين بعد إعلان قائده العام اللواء محمد علي جعفري استعداد الحرس الثوري إلى "الرد السريع والعنيف على السعودية، تحقيقاً لإرادة قائد الثورة الإسلامية" في إرغام السعودية "على تحمل مسؤولية كارثة منى" حسب ما نقلت عنه وكالة مهر الرسمية للأنباء.

وقالت الوكالة إن جعفري "أدلى بهذه التصريحات على هامش مراسم الاحتفاء بذكرى شهداء القوات البحرية للحرس الثوري" صباح السبت، مؤكداً "أن الحرس الثوري على استعداد تام، وينتظر الأوامر".

اليمن والعراق وأضاف جعفري أن "الحرس الثوري مستعد بكل قوة وحزم للقيام بأي خطوة، في أي زمان ومكان للدفاع عن عزة المسلمين وحرمتهم وخاصة الشعب الإيراني، أمام السعودية".

وأوضح جعفري أن ذلك "يعكس تبرم إيران والأمة الإسلامية من مواقف السعودية خاصة في اليمن والعراق".

أضف تعليقك

تعليقات  0