رئيس وزراء الهند يعتذر لمقتل رجل مسلم على أيدي هندوس لتناوله لحم بقري

أعرب رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي في مقابلة نشرت اليوم الأربعاء عن أسفه بسبب قيام غوغاء هندوس بقتل مسلم هندي للاشتباه في أنه أكل لحما بقريا، وذلك في أول تعليق مباشر له على القضية.

ويعتبر الهندوس البقر شيئا مقدسا. وقتل الغوغاء الرجل 55 عاما في قرية بمنطقة "داري" بولاية أوتار براديش هذا الشهر بعد شائعات بأنه كان يخزن لحما بقريا في ثلاجته. يذكر أن ذبح الأبقار محظور في ولاية "أوتار براديش".

وتعرض مودي للانتقاد بسبب عدم تعليقه على هذا الحادث وحوادث أخرى مثل قتل المؤلف "إم.إم" كالبورجي المنتمي للمذهب العقلاني في أغسطس الماضي والذي كان يعارض عبادة الأوثان، وإلغاء حفل موسيقي في مومباي يشارك فيه المغني الباكستاني غلام علي.

وقال مودي في المقابلة "أحداث مثل (قتل المسلم) في منطقة داري وإلغاء الحفل الذي كان سيشارك فيه غلام علي محزنة حقا لكن ما دور الحكومة المركزية في تلك الحوادث؟".

ويؤكد زعماء حزب "بهاراتيا جاناتا" على أن تلك القضايا المتعلقة بالقانون والنظام تعتبر مسؤولية حكومات الولايات وليس الحكومة الاتحادية التي يترأسها مودي.

وقال مودي في المقابلة "تزعم المعارضة أن حزب بهاراتيا جاناتا يؤجج الصراعات الطائفية لكن أليست المعارضة تمارس بالاستقطاب الآن؟"

أضف تعليقك

تعليقات  0