رئيس الوزراء الروسي: ندافع عن مصالحنا القومية ولا يهمنا من يرأس سوريا

قال رئيس الوزراء الروسي، دميتري مدفيديف، إنه ليس من المهم بالنسبة لبلاده بقاء بشار الأسد رئيساً لسوريا، مضيفاً أن التحالف بقيادة واشنطن لم يحقق شيئاً يذكر، وأن الضربات الروسية هي التي حققت تغيراً.

وأكد رئيس الوزراء الروسي، دميتري مدفيديف، في تصريح للقناة الرسمية الروسية “روسيا 24، أن روسيا تدافع عن مصالحها القومية في سوريا لا عن أشخاص بعينهم.

واعتبر أن بقاء الرئيس بشار الأسد في السلطة ليس مسألة مبدأ بالنسبة إلى موسكو، لكن روسيا حالياً “تعمل على أساس أن الأسد هو الرئيس الشرعي”، بحسب “دويتشه فيله”.

أضف تعليقك

تعليقات  0