تحطّم طائرتين أمريكيتين تحملان صواريخ "هيلفاير"

أعلن مسؤول في الجيش الأمريكي - الأربعاء، (الـ08‏ من محرم‏، 1437)- أن القوات الجوية الأمريكية فقدت السيطرة على طائرتي استطلاع في حادثين منفصلين في تركيا والعراق، حيث كانتا تحملان صواريخ هيلفاير "جو- أرض" عندما تحطمتا.

وبينما قالت وكالة الأنباء الفرنسية، إن "واشنطن استعادت الصواريخ والطائرتين"، فقد أوردت تفاصيل حول الحادثتين.

وأوضحت أنه في الحادث الأول الذي وقع في الـ17 من أكتوبر، أبلغ طاقم الطائرة الاستطلاعية، عن "فقدان الاتصال وتحطم الطائرة، بينما كانت تحلّق في جنوب شرق بغداد"، بحسب المتحدث باسم الجيش، الكولونيل ستيف وارن.

واستعادت الشرطة العراقية المحلية الطائرة في محيط منطقة الكوت، وأعادت الطائرة إلى القيادة الأمريكية، ولم تقع إصابات نتيجة سقوط الطائرة، بحسب وارن.

وفي الـ19 من أكتوبر، "تحطمت" طائرة بدون طيار أخرى جنوب تركيا، بحسب وارن، وذكر الإعلام المحلي، أن الطائرة سقطت في محافظة هاتاي.

وقال وارن: "إن الطائرة واجهت عطلًا فنيًّا.

وفي هذه الحالة، حافظت القوات الجوية على السيطرة على الطائرة وأسقطتها بشكل آمن في منطقة غير مأهولة بالسكان"، وتمت إعادة الطائرة إلى القوات الأمريكية.

ويجري التحقيق حاليًا في الحادثين.

أضف تعليقك

تعليقات  0