وزارة الاعلام " بغتها طرب صارت نشب "

بصمة الموظفين بوزارة الاعلام تتفاقم بها الاحتجاجات وتربك الموظفين والاجهزه الامنية لحساسية الوزارة واعتبارها من الوزارات الهامه امنيا فقد اصدرت الوزاره تعميمها بالزام جميع العاملين بالوزارة بالعمل بنظام البصمة حضور وانصراف من الموظف لغاية مدير الادارة

وبجميع الوظائف ذات طبيعة العمل التي لاتتناسب مع البصمة كالفنيين دون استعداد تام حيث تمثل الوزارة اكثر من 7340 موظف جميعهم مطلوب منهم اداء البصمة علي 86 جهاز موزعه علي جميع قطاعات الوزارة .

ولعل وزارة الاعلام حاولت بهذا القرار اشغال الموظفين عن المطالبه بحقوقهم بقرارات تسكين الوظائف ومطالبتهم بدل النوبه والبدلات المستحقة لهم وكذلك عدم متابعتهم للجنة التظلمات لمعرفت ماتم بسبب التلاعب بتقاريرهم السنوية وتجميدهم ،

مع العلم بان عدد التظلمات الحالية بالوزارة يفوق 2000تظلم والقضاياالمرفوعه بالمحاكم اكثر من 160 قضية ، فاتخاذ قرار البصمة حمل الموظفين المخالفات المرورية اكثر من المخالفات الادارية بالوزارة ،

بهذا اصبح حاليا الحصول علي موقف سيارة دون مخالفة مرورية عند وزارة الاعلام اشبه بالحلم. وعليه نري ان يكون هذا اعادة النظر بالقرار والاستعداد لتطبيقه بنظام تجريبي ومن ثم اقدام الوكلاء علي البصمة لتشجيع العاملين بقطاعهم وزرع ثقافة البصمة نظام وليست عقاب !!



أضف تعليقك

تعليقات  0