الشيخ سلمان الحمود يؤكد أهمية إثراء الحركة المسرحية الكويتية فكرا وثقافة


أكد وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب ورئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الشيخ سلمان صباح سالم الحمود الصباح أهمية إثراء الحركة المسرحية الكويتية فكرا وثقافة والارتقاء بالفنون المسرحية.

وشدد الشيخ سلمان الحمود بحسب بيان لوزارة الإعلام اليوم خلال ترؤسه اجتماعا للجنة العليا للمسارح على ضرورة إطلاق (مسابقة للتأليف المسرحي الكويتي) بغية دعم الفكر الثقافي والرؤية المسرحية الوطنية واكتشاف المواهب الشابة في مجال التأليف المسرحي بما يثري الحركة المسرحية الكويتية فكرا وثقافة.

ولفت إلى ضرورة إعداد جدول زمني واضح المعالم لتحقيق الأهداف التي من أجلها تم انشاء اللجنة العليا للمسارح حرصا على أهمية الالتزام بتنفيذ تلك المقترحات.

وبحسب البيان فقد أثمر الاجتماع الاتفاق على استحداث عروض (الريبتوار) إلى جانب الاستفادة من التراث المسرحي ذي القيمة الفنية والفكرية العالية في تأكيد واضح لأهمية تنفيذ استراتيجية الدولة في رعاية ودعم الأنشطة الثقافية والفنية والارتقاء بالرسالة الوطنية لكل مكونات الفنون المسرحية.

وأوضح البيان أن ذلك يتم من خلال إقرار خارطة طريق لعمل اللجنة في المرحلة المقبلة تؤسس لنهضة مسرحية كويتية تعيد الريادة المسرحية الكويتية على المستوى الخليجي.

وقد أكدت اللجنة العليا للمسارح ضرورة تعزيز أنشطة المسرح التربوي لما له من أهمية في تشكيل فكر وثقافة الشباب والناشئة الذي يشكل حائط صد ومواجهة ضد فكر الغلو والتطرف والارهاب.

وتناول الاجتماع بحث الخطوات العملية لتطوير العروض والمهرجانات المسرحية القائمة كما ناقشت اللجنة مايتعلق بمراجعة الجوانب القانونية ودعم البنية التحتية للمسارح القائمة وصولا لنهضة مسرحية كويتية حقيقية تعد ركنا أساسيا للمشهد الثقافي الكويتي الذي يشهد تطورا يواكب الدور الحضاري والإنساني للكويت إقليميا ودوليا.

حضر الاجتماع أعضاء اللجنة العليا للمسارح وهم المهندس علي اليوحة والدكتور بدر الدويش وشفيق أحمد السيد العاصم وفيصل مقصيد والدكتور فهد منصور الهاجري والدكتور سليمان الشطي والدكتور علي الزعبي وسعد مبارك الفرج وسعاد عبدالله سالم وعبدالعزيز محمد السريع وعنبر وليد الحمادي وعبدالعزيز رضا محمد صفر. 

أضف تعليقك

تعليقات  0