كيري: بين واشنطن وموسكو كثير من القواسم المشتركة حول سوريا

قال وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، الأربعاء، إن لدى الولايات المتحدة وروسيا "الكثير من القواسم المشتركة" بشأن الوضع في سوريا.

ووفق ما نقلته وكالة "سبوتنيك" الروسية، قال كيري الذي كان يتحدث في واشنطن:" لدى روسيا والولايات المتحدة ودول أخرى الكثير من القواسم المشتركة في نهجهم فيما يخص الأزمة السورية".

وأضاف قائلا: "نحن جميعا متفقون على الحفاظ على مناقشات وثيقة، ونحن نتفق بأن هناك حاجة ضرورية للتوصل إلى حل سياسي".

وأشار كيري إلى أن واشنطن وموسكو "تتفقان أيضا على ضرورة تحقيق الانتصار على تنظيم الدولة أو أي جماعة إرهابية أخرى"، مؤكدا أنه "يجب الحفاظ على الدولة السورية".

وذكر كيري، من بين النقاط المشتركة بين الولايات المتحدة وروسيا أيضا، "ضرورة عودة اللاجئين إلى ديارهم"، وأن "للشعب السوري الحق في انتخاب قادته من خلال انتخابات نزيهة".

ووفقا لكيري، فإنه بعث "إشارة إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وإلى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، وإلى جميع أصحاب المصلحة مفادها أننا جميعا نتحمل المسؤولية لإنهاء الكارثة في سوريا".

الجدير بالذكر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أوعز يوم 30 أيلول/ سبتمبر 2015، ببدء العمليات العسكرية في سوريا، دعما لرئيس النظام السوري بشار الأسد، ومنذ ذلك التاريخ، قامت الطائرات الروسية بتدمير أكثر من 900 هدف للمسلحين المناهضين للأسد خلال مئات الطلعات الجوية.

وأكدت موسكو أن الطائرات الروسية ستواصل ضربها لـ"الجماعات الإرهابية"، وللبنى التحتية التابعة لتنظيم الدولة، وجماعة "جبهة النصرة" في سوريا، وأنها ستواصل دعم لقوات النظام السوري في عملياتها الهجومية.

أضف تعليقك

تعليقات  0