الهلال الأحمر وخليفة الإنسانية ومركز الملك سلمان تقدم مساعدات إغاثية عاجلة لأهالي سوقطرى

سيرت هيئة الهلال الأحمر بدولة الإمارات ومؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية ومركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، مساعدات إغاثية عاجلة لأهالي سوقطرى تلبية لنداء الاستغاثة الذي وجهه أبناؤها الذين تضرروا بشكل حاد من إعصار تشابالا الذي ضرب الجزيرة بشكل قوي أمس الأحد واليوم الأثنين.

وفي هذا الإطار تم التنسيق لتسيير جسر جوي لنقل المواد الإغاثية وإيصالها للمتضررين في محافظات المهرة وحضرموت وشبوة والجزء الشرقي من محافظة أرخبيل سوقطرى.

العمل المشترك وتواصل الجهات الثلاث العمل المشترك من أجل التخفيف من معاناة المتضررين من تبعات هذا الإعصار وذلك بتجهيز وتوفير أطنان من المواد الإغاثية العاجلة تشمل مواد غذائية وأدوية وأغطية وملبوسات لتقديمها على وجه السرعة لأهالي الجزيرة الذين يعانون شحاً كبيراً في هذه المواد وللتخفيف من آثار الإعصار التدميرية السلبية على مواطني الجزيرة.

وبادر مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية عقب تحذير المنظمة العالمية للأرصاد الجوية التابعة للأمم المتحدة من توجه الإعصار تشابالا نحو سلطنة عمان واليمن بالتنسيق مع الحكومة الشرعية اليمنية والمنظمات الإغاثية العاملة في اليمن تحسباً لمواجهة أي حالة طارئة أو كارثة إنسانية تستدعي التدخل لإغاثة المناطق المتأثرة جراء الإعصار ، وذلك بتسخير إمكانيات المركز كافة للعمل على تقديم المساعدات لجميع المحافظات اليمنية.

وتأتي استجابة هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ومؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية ومركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية في إطار التحالف الإنساني لمد يد العون للشعب اليمني الشقيق جراء الآثار المترتبة لإعصار " تشابالا".

أضف تعليقك

تعليقات  0