الصبيح تؤكد اهمية العمل بجد لجعل الكويت بيئة حاضنة للأعمال

أكدت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ووزيرة التخطيط والتنمية هند الصبيح اهمية العمل بجد لتكون الكويت "بيئة حاضنة" للأعمال لتحقيق رؤية سمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح بجعل البلاد مركزا ماليا وتجاريا.

وشددت الصبيح في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) على هامش مشاركتها في مؤتمر (التوعية الاستثمارية بالكويت 2015) الذي اختتم أعماله الليلة الماضية على اهمية تغير ثقافة الاعتماد الكلي على النفط والتوجه الى سياسة تنويع مصادر الدخل مشيرة الى ان "ذلك لن يتأتى الا بالشراكة الحقيقية مع القطاع الخاص".

وقالت ان لدى الحكومة خطة طموحة فيها اكثر من 533 مشروعا لكن من بين كل هذا العدد الضخم من المشاريع هناك 13 مشروعا ستكون برأس مال كامل من القطاع الخاص أبرزها المترو وسكة الحديد ومحطتا كهرباء ومحطة لمعالجة النفايات ومدن عمالية.

وبينت ان دولة الكويت قامت بإجراء مراجعة شاملة لقوانينها الاستثمارية وتم تعديل الكثير منها بهدف جذب المستثمرين الأجانب. وقالت انه يتعين على الأجهزة الحكومية استخدام التكنولوجيا والمراسلات الالكترونية في تعاملاتها لتواكب التطورات المتسارعة.

واشارت الصبيح الى ان دولة الكويت احتلت العام الماضي المرتبة 40 في مؤشرات قياس التنافسية الاقتصادية الذي يعد من التقارير التي توفر تقييما شاملا لنقاط القوة والتحديات لاقتصادات الدول.

وذكرت ان العام الحالي شهد تقدم دولة الكويت ستة مراكز لتحتل المرتبة 34 من ضمن 144 مبينة انه لو "استمررنا على هذا النهج فسنتقدم الى المراتب التي نطمح اليها".

يذكر ان المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس يصدر سنويا منذ عام 1979 تقريره السنوي عن التنافسية الذي يعد من أهم مؤشرات قياس التنافسية الاقتصادية بين دول العالم .

ويعتمد المنتدى في تقييمه للدول على العديد من المؤشرات أهمها المؤسسات والبنية التحتية والاقتصاد الكلي والصحة والتعليم الابتدائي والتدريب وفاعلية السوق والتعليم العالي وجاهزية التقنية وتطور الأسواق المالية والابتكار وتقدم الشركات وحجم السوق.

يذكر ان اعمال مؤتمر (التوعية الاستثمارية بالكويت 2015) اختتم أعماله الليلة الماضية عقب مشاركة عدد كبير من الوزراء والمسؤولين والخبراء الاقتصاديين الى جانب رؤساء وممثلي شركات القطاع العام والخاص من دولة الكويت وبريطانيا.

وقدمت الشيخة انتصار سالم العلي الصباح في نهاية اعمال المؤتمر فيديو تسجيليا مدته خمس دقائق يتحدث عن تاريخ الكويت وأظهر المصاعب التي واجهت الشعب الكويتي على مدى التاريخ وكيفية تغلبه عليها ومن ابرزها فترة الغزو العراقي على دولة الكويت في عام 1990.

أضف تعليقك

تعليقات  0