«الخارجية السورية»: «محاربة الإرهاب».. أولوية للشعب السوري


أكد نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد اليوم أن "محاربة الارهاب" تشكل أولوية للشعب السوري تمهيدا لعملية سياسية قائمة على "احترام السيادة وحق الشعب في تقرير مستقلبه".

وقال المقداد خلال لقائه رئيس مجلس الشورى الإيراني علي لاريجاني في طهران إن "محاربة الإرهاب تتطلب جهودا صادقة من قبل الجميع والعمل الجاد لمنع تقديم الدعم للإرهابيين عملا بقرارات مجلس الأمن ذات الصلة".

من جهته، جدد لاريجاني "موقف طهران الثابت في دعم الحكومة والشعب السوري في محاربتهما للإرهاب وإعادة الأمن والاستقرار إلى سوريا".

وكان المقداد قد بحث مع مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والأفريقية حسين أمير عبداللهيان في طهران أمس استمرار التشاور والتنسيق بين دمشق وطهران بشأن "محاربة الإرهاب والقضايا ذات الاهتمام المشترك".

أضف تعليقك

تعليقات  0