نقابة مؤسسة البترول تطالب المبارك بإقالة العدساني وقيادات نفطية


نقابة مؤسسة البترول لسمو رئيس مجلس الوزراء : تمرد قياديي البترول تحد غير مسبوق لحكومة سموكم، وإقالة الرئيس التنفيذي ضرورة لإنقاذ القطاع النفطي من الصراعات طالبت نقابة العاملين بمؤسسة البترول الكويتية سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الصباح بإقالة الرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول والقيادات النفطية التي تعارض تطبيق قرارات الحكومة متمثلة بوزيرها الدكتور علي العمير، قائلة إن في معارضة لتلك القرارات تحدياً سافراً غير مسبوق لهذه القيادات التي تخضع للعمل في الحكومة وتنفذ أجندات رسمها وزير سابق تتسبب في خسائر مليارية، وفي ذات الوقت تعارض وترفض تطبيق القرارات الحكومية.

وأشار بيان صادر عن النقابة إلى أن رفض بعض القيادات النفطية قرار وزاري محصن برأي قانوني تابع لمجلس الوزراء تطور غير مهني وخطير، يجعل التهاون معها بمنزلة تشجيع لها للقيام بما هو أبعد من ذلك، حيث يجب مع مثل هذا التمرد الإداري أن يتم التعامل بحسم وحزم خاصة في أمور تتعلق بمصير البلد واقتصاده.

وطالبت النقابة سمو رئيس مجلس الوزراء بضرورة إعادة الهيبة للقطاع النفطي من خلال تعيين خبرات وكفاءات بعيدة عن المحاصصة والمحسوبية وأصحاب المصالح التجارية، وقيادات تعتني بالعنصر البشري وترتقي بأدائه وتدريبه وحمايته من خلال توفير بيئة عمل جاذبة لا طاردة.

أضف تعليقك

تعليقات  0