شبكة تهريب السلاح اتخذت الكويت محطة " ترانزيت"!


كشفت قضية الشبكة الدولية لتهريب الأسلحة والذخائر عن أن الشبكة اتخذت من الكويت محطة " ترانزيت" للتهريب. وأدلى المتهمون في القضية باعترافات تؤكد أنهم أدخلوا كمية كبيرة من الأسلحة والذخائر خلال عمليتين متتاليتين عبر الحدود العراقية من دون اكتشاف أمرهم».

وأوضح مدير عام الإدارة العامة لمباحث السلاح اللواء فراج الزعبي، ان المعلومات والتحريات قادت الى عناصر الشبكة، وألقي القبض على مواطنين (ح وف)، وشخص من البدون يدعى «ن»، إضافة الى متهمين عراقيين، ويعمل جميع أفراد الشبكة على جلب الأسلحة من تركيا مروراً بالعراق وصولاً الى الكويت، ويتم تخزينها فيها ومن ثم نقلها الى دولة أخرى مجاورة.

وقال الزعبي، ان خيوط هذه القضية تكشفت بعد القبض على عراقيين متسللين الى الأراضي الكويتية وبحوزتهما 60 سلاح شوزن وأدوات لقص الشبك الحدودي، واعترفا انهما اعتادا تهريب الأسلحة عبر هذه المنطقة الحدودية، حيث يسلمونها الى أشخاص آخرين داخل الكويت، كما أرشدا على 4 عراقيين يساعدونه.

أضف تعليقك

تعليقات  0