القيمة الغذائية للحمص وفوائده

يمتاز هذا الطبق الجانبي بأنه يحتوي على عصير الليمون (الحامض) والثوم والطحينة وزيت الزيتون، كما أنه غني بالبروتين والألياف والدهون الصحية.

-السعرات الحرارية:

يحتوي مقدار ثلث كوب من الحمص على 140 سعرة حرارية، في الوقت الذي يوفر فيه للجسم مغذيات مكثفة، لذلك يعتبر محتواه من السعرات الحرارية بين القليل والمعتدل، ويوصي خبراء التغذية بتناول الحمص عند اتباع حمية غذائية للتخسيس.

يمتاز الحمص بأنه خالٍ من الدهون الصلبة والمضافة والسكر والنشويات المكررة، لذلك من هذه الناحية يعتبر محتواه من السعرات الحرارية عالياً نسبياً، ولذلك يتم تصنيف المحتوى بالمعتدل.

-الكربوهيدرات والألياف:

معظم السعرات الحرارية التي يحتويها الحمض مصدرها الكربوهيدرات، ويوجد 16 غراماً من الكربوهيدرات في مقدار ثلث الكوب من الحمص.

يحتوي المقدار نفسه من الحمص على 4 غرامات من الألياف الغذائية، وهي عنصر هام لتسهيل عملية الهضم والإخراج. 

-البروتين :

يحتوي ثلث الكوب من الحمص على 4 غرامات من البروتين، لكنه بروتين غير مكتمل الأحماض الأمينية مثل التي توجد في اللحوم والألبان.

-الدهون:

مصدر الدهون التي توجد في الحمص هو السمسم الذي تُصنَّع منه الطحينة، إلى جانب زيت الزيتون.

يحتوي ثلث الكوب من الحمص على 7 غرامات من الدهون، وهي من نوعية الدهون غير المشبعة الصحية التي تساعد على زيادة نسبة الكولسترول الجيد في الجسم.

-الفيتامينات والمعادن:

يوفر الحمص نسبة جيدة من حمض الفوليك (فيتامين ب9) والحديد، ويلعب حمض الفوليك دوراً هاماً في نمو الجنين أثناء الحمل، كما يقوم الحديد بتعزيز عملية إيصال الأكسجين لأجزاء الجسم المختلفة.

أضف تعليقك

تعليقات  0