(دار العروبة): سمو الشيخ صباح الاحمد القائد الأكثر تأثيرا في العالم العربي عام 2014


اختارت مؤسسة دار العروبة للنشر والتوزيع سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح ليكون القائد الاكثر تأثيرا في العالم العربي لعام 2014.

جاء ذلك خلال الحفل الذي أقامته المؤسسة الليلة الماضية لاطلاق تقريرها الأول (أهم 10 عربيا 2014) عن تقييم أداء اهم عشر مؤسسات وشخصيات سياسية واقتصادية عربية لعام 2014 والذي اعدته لجنة استشارية تضم نخبة من الباحثين العرب من ذوي الاختصاص من بينهم وزراء سابقون وسياسيون واكاديميون واعلاميون.

وتضمن التقرير ثلاثة اجزاء يرصد الاول منها ابرز واكثر الشخصيات تأثيرا على المستوى السياسي ويهتم الجزء الثاني بالمؤسسات والشخصيات الاكثر تأثيرا على المستوى الاقتصادي ويصنف الجزء الاخير الدول العربية من حيث الحرية الاعلامية ووسائل الاعلام وتأثيرها.

وأوضح التقرير أن اختيار سمو الشيخ صباح الاحمد جاء نتيجة الانجازات الداخلية والخارجية التي حققتها دولة الكويت خلال عام 2014 وأبرزها جهودها في المصالحة العربية والدعم الذي قدمته للشعوب المنكوبة من خلال المساعدات الانسانية وكذلك العديد من المشروعات الداخلية التي تم تدشينها لتحقيق تقدم ونهضة البلاد.

وجاء في المرتبة الثانية الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي يليه خادم الحرمين الشريفين الراحل عبدالله بن عبدالعزيز ملك المملكة العربية السعودية ثم العاهل الأردني الملك عبدالله بن الحسين وملك المغرب محمد السادس وأمير دولة قطر الامير تميم بن حمد بن خليفة وملك البحرين حمد بن عيسى وسلطان عمان قابوس بن سعيد والرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة والرئيس السوري بشار الأسد.

وعلى مستوى رؤساء الوزراء جاء سمو الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء في المرتبة الرابعة بينما تصدر التصنيف نائب رئيس دولة الامارات ورئيس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم يليه ولي العهد السعودي ونائب رئيس الوزراء (قبل رحيل الملك عبدالله) الامير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود يليه رئيس وزراء البحرين الأمير خليفة بن سلمان.

وجاء في المرتبة الخامسة رئيس الوزراء المصري السابق ابراهيم محلب يليه رئيس الوزراء المغربي عبد الله بنكيران ورئيس الوزراء الأردني عبدالله النسور ونائب رئيس الوزراء في سلطنة عمان فهد بن محمود آل سعيد ورئيس الوزراء الجزائري عبدالله سلال ورئيس وزراء لبنان تمام سلام.

وعلى مستوى رؤساء البرلمانات العربية جاء رئيس مجلس الامة الكويتي مرزوق علي الغانم في المرتبة الثانية من التصنيف بينما تصدر التصنيف رئيس مجلس النواب الأردني عاطف يوسف الطراونة.

وجاء في المرتبة الثالثة رئيس مجلس الشورى البحريني علي بن صالح يليه رئيس المجلس الوطني الاتحادي لدولة الامارات محمد أحمد المر ورئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري ورئيس مجلس الامة الجزائري عبدالقادر صالح ورئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري ورئيس مجلس النواب المغربي رشيد العلمي ورئيس مجلس الشورى العماني خالد بن هلال المعولي ورئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون.

وعلى المستوى الاقتصادي جاءت دولة الكويت في المرتبة الرابعة في أفضل 10 اقتصاديات عربية في مؤشر التنافسية العالمية والخامسة في مؤشر التنمية البشرية والثانية في مؤشر الرخاء الاقتصادي والثامنة في مؤشرات ممارسة أنشطة الأعمال وتدفقات الاستثمار الاجنبي المباشر وتمكين التجارة والسابعة وفقا لمؤشر مدركات الفساد.

وعلى المستوى الاعلامي جاءت دولة الكويت في المرتبة الثانية وذلك لما تتمتع به من حريات اعلامية نص عليها الدستور وضمنتها الممارسات العملية ودور الدولة في التأكيد عليها. وبحسب التقرير فان نسبة مستخدمي الانترنت بالنسبة للكثافة السكانية يبلغ 79 في المئة ويعتقد المواطنون أن وسائل الاعلام المحلية تمارس نوعا من الرقابة الذاتية.

وفي تصريحات متفرقة لوكالة الانباء الكويتية (كونا) على هامش الحفل أكد المدير العام لشركة الدار الكويتية للاعلان عضو الهيئة الاستشارية التي أعدت التقرير نبيل الخضر ان اختيار سمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح القائد الأكثر تأثير في العالم العربي لعام 2014 يأتي امتدادا لمنح الأمم المتحدة صاحب السمو لقب (قائد العمل الانساني) لعام 2014.

وأضاف أن سمو الشيخ صباح حقق العديد من الانجازات الخارجية بخاصة فيما يتعلق بقيادة العمل العربي ودعم الأشقاء العرب والوساطة بين الدول العربية للم شملها ونبذ الفرقة والخلافات. وأشار الى ان عددا من المؤسسات الاعلامية والأكاديمية الدولية تصدر تقارير سنوية لتصنيف الشخصيات والمؤسسات الأكثر تأثيرا في العالم لكن يوجد بها تلاعب لأسباب سياسية ودينية وغيرها.

وأوضح ان مؤسسة دار العروبة للنشر والتوزيع أنشئت لتكون انعكاسا حقيقيا لنبض الشارع العربي دون تزييف أو تزويير للحقائق عن طريق هيئة استشارية تضم نخبة من المتخصصين في مختلف المجالات.

من ناحيته أكد المدير العام ورئيس تحرير قناة أخبار العرب عضو اللجنة الاستشارية الدكتور هشام الديوان المكانة والوزن اللذين تحظى بهما دولة الكويت في الاوساط والمحافل الدبلوماسية والاقليمية والدولية.

وأشار الى أن دولة الكويت استضافت ثلاثة مؤتمرات للمانحين على أراضيها لاغاثة الشعب السوري بمشاركة عدد من الدول العربية والاجنبية والمنظمات غير الحكومية الاقليمية والدولية.

وأضاف أن دولة الكويت حققت في ظل قيادة سمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح اعلى معدلات التنمية البشرية وتحولت الى مركز مالي وتجاري جاذب للاستثمار.

من ناحيته قال وزير خارجية مصر الأسبق عضو اللجنة الاستشارية السفير محمد العرابي ان دار العروبة للنشر والتوزيع حرصت على مخاطبة نخبة من افضل الباحثين وأصحاب الرأي في تشكيل الهيئة الاستشارية التي رصدت ودرست وتابعت أداء القادة العرب في ظل التحديات التي واجهت الأمة العربية وافرزت 4 حروب حتى الآن.

وأضاف أن اختيار سمو الشيخ صباح الأحمد جاء بسبب الجهود الكبيرة التي بذلها سموه لدعم العمل العربي المشترك والوساطة بين الدول العربية فضلا عن علاقات التعاون والصداقة مع دول العالم والدعم والاغاثة للشعوب التي تواجه محنا وأزمات.

أضف تعليقك

تعليقات  0