بوتين مهددًا: إسقاط المقاتلة الروسية طعنة في الظهر "عواقبها وخيمة"

حذّر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم  من تداعيات إسقاط تركيا للمقاتلة الروسية في الحادث الذي وقع في الامس . ووصف بوتين الحادث -خلال لقائه مع العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني في سوتشي- بأنه "ضربة في الظهر وجهها أعوان الإرهابيين".

مؤكدًا أن ذلك الحادث ستكون له عواقب وخيمة على العلاقات بين موسكو وأنقرة.

بحسب "روسيا اليوم".

وأوضح أن الطائرة الروسية من طراز "سو-24"، وأسقطت بواسطة صاروخ "جو - جو" تم إطلاقه من مقاتلة "إف-16" التركية.

مشيرًا إلى أن الطائرة سقطت في أراضي سوريا على بعد 4 كلم من حدودها مع تركيا.

مؤكدا أنها كانت تحلق في الأجواء السورية، ولم تخترق المجال الجوي التركي.

وشدّد على أن المقاتلة الروسية لم تكن تهدد تركيا في أي حال من الأحوال، لأنها كانت تؤدي مهمة قتالية ضد داعش في سوريا.

أضف تعليقك

تعليقات  0