التحالف الوطني: تهديدات العمير لطلبة أمريكا تملق للنظام والسلطة وما قاموا به حق دستوري اتفقنا أو اختلفنا معه

استنكر أمين عام التحالف الوطني الديمقراطي بشار الصايغ تهديدات وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة ووزير الاشغال العامة د. علي العمير لطلبة كويتيين في الولايات المتحدة الأمريكية عبروا عن موقف سياسي .

في حين يعلن وزير التربية ووزير التعليم العالي د. بدر العيسى ان تصرفهم لا تنطبق عليه عقوبات، لافتا الى أن ما قام به الطلبة حق دستوري أصيل مكفول لهم.

وقال الصايغ في تصريح صحفي ان الطلبة مارسوا حقهم الدستوري في التعبير والتصرف سواء اتفقنا معه او اختلفنا، مبينا ان موقف الوزير العمير ليس سوى تملق أمام السلطة والنظام .

لترميم ما افتعله من أزمات سياسية خلال الفترة الماضية، لافتا الى ان الوزير أراد أن يصنع من حق الطلبة الدستوري جسرا لأهدافه الخاصة أمام السلطة،

متساءلا في الوقت ذاته "أين كان العمير مما يقيل وهو أكثر من ذلك من قبل أعضاء في التيارات الاسلامية وعلى رأسها التيار السلفي؟"،

مضيفا ان العمير يتملق للسلطة بفرد عضلاته على الطلبة. وشدد الصايغ في ختام تصريحه على أن حرية التعبير مكفولة للجميع،

والتعليم حق كفله الدستور لكل الكويتيين دون منة أو فرض توجهات سياسية وفكرية عليهم، مضيفا إن "محاولات التملق وكسب الود من أي طرف لن نقبل أن تكون على حساب الدستور وحرياته".

أضف تعليقك

تعليقات  0