"الخارجية": "التأشيرة الإلكترونية" لبريطانيا أبريل المقبل

اعلن مساعد وزير الخارجية لشؤون اوروبا السفير وليد الخبيزي ان النظام الالكتروني الجديد للتأشيرة البريطانية للزائرين الكويتيين سيكون متاحا لجميع المواطنين في ابريل المقبل بعد ان "أصبح أكثر سهولة ويسرا".

جاء ذلك في تصريح للخبيزي لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم الخميس عقب اطلاعه على نظام التأشيرات الالكتروني الجديد للزائرين الكويتيين الذي أطلقته وزارة الداخلية البريطانية والذي استعرضه رئيس القسم السياسي بالسفارة البريطانية مايكل هولاند واختصاصيان فنيان بالداخلية البريطانية.

وأشاد السفير الخبيزي بالنظام الالكتروني الجديد للاعفاء من التأشيرة (اي.في.دبليو) المقرر ان يكون متاحا بعد تجربة النظام واثبات نجاحه وجهوزيته تماما لاستخدام جميع المواطنين في ابريل المقبل واصفا النظام الجديد "بالسهل والبسيط حيث تم توفير خدمة تعبئة طلبات التأشيرة باللغتين العربية والانجليزية".

وقال ان النظام يتيح لحاملي جوازات السفر الكويتية زيارة المملكة المتحدة لفترة لا تتجاوز ستة أشهر بعد تعبئة استمارة متوفرة عبر الانترنت قبل 48 ساعة على الأقل من موعد السفر إلى المملكة المتحدة. واضاف انه في حال تطبيق النظام الجديد سيصبح من غير المطلوب على المواطنين الذهاب الى مركز طلبات التأشيرة البريطانية لتقديم الطلبات شخصيا او بصمات الأصابع ونحوها اذ ستكون اجراءات كل طلبات التقديم على التأشيرة التي لاتتجاوز ستة أشهر الكترونيا.

واوضح بعد اطلاعه على المرحلة التجريبية للنظام ان عملية ادخال بيانات المسافر ومعلومات الرحلة في النظام الجديد والانتهاء من خطوات الدفع المقرر ان تكون برسم 15 باوندا من خلال البطاقات الائتمانية ستستغرق بين 10 الى 15 دقيقة فقط. وذكر السفير الخبيزي ان طلبات بيانات المسافر في النظام الجديد أصبحت أكثر سهولة مقارنة بنموذج طلب التأشيرة المعمول به حاليا حيث ان جميع البيانات المطلوبة متوفرة على جواز المسافر الكويتي وتتعلق بمعلومات رحلة السفر.

وافاد بان النظام الجديد يخضع حاليا للتجربة على نطاق ضيق بالاستعانة بمجموعة صغيرة مختارة من المواطنين الكويتيين بلغ عددهم حتى الان 50 كويتيا حيث أبدوا جميعهم "ارتياحهم لهذا النظام". واضاف ان مرحلة تجربة النظام ستستمر حتى مارس المقبل لتشمل ألفي مسافر من خلال تعاون السفارة مع مجموعة مختارة من وكالات السفر وشركات الطيران على ان يطبق النظام فعليا إذا ثبت نجاحه ويتاح لجميع المواطنين في بداية ابريل من العام المقبل.

وقال ان مركز طلبات التأشيرة البريطانية الذي تديره احدى الشركات التجارية سيستمر حاليا في استقبال الطلبات بشكل اعتيادي حتى الانتهاء من تجربة النظام الالكتروني الجديد مضيفا انه يتعين على المسافرين غير الكويتيين اتباع الاسلوب الاعتيادي في التقديم لطلب التأشيرة.

وتعليقا على خفض المملكة المتحدة لرسوم التأشيرة المقدمة للمواطنين الكويتيين الى 15 باوند فقط (ما يعادل نحو 8ر6 دينار) أوضح السفير الخبيزي ان الهدف كان الاعفاء من كل الرسوم الا ان الجهات البريطانية لاحظت وجود تكاليف ادارية توجب تغطيتها وعليه تقرر اضافة هذا المبلغ "الرمزي والمقبول مقارنة بما كان يتم فرضه في السابق من رسوم تتعدى مئات الدنانير".

أضف تعليقك

تعليقات  0