دراسة بريطانية: تعدد الزوجات يطيل العمر ويجلب الرزق


تبين من دراسة جديدة أجريت مؤخرا في بريطانيا أن تعدد الزوجات يطيل من عمر الرجل بنسبة تصل إلى 12% كما يؤدي إلى سعادته، فضلا عن أن التعدد يساعد الرجل في تحسين أحواله المهنية والمادية.

وأفادت الدراسة التي أجراها باحثون من جامعة "شيفيلد" البريطانية أن "الزواج بامرأة ثانية يمنح الرجل ثقة في النفس وراحة أكبر، الأمر الذي يمكنه من تحقيق كافة مشاريعه، وأحلامه، كما أن تعدد الزوجات هو سبب نسبي في السعادة وإطالة العمر، وتحسن الصحة العامة للرجل وكذا حالته المادية".

وأشار الباحثون إلى أن "التعدد قد يكون سر الحياة السعيدة والعمر الطويل"، وذلك بالإطلاع على إحصاءات أعدتها منظمة الصحة العالمية حول البلدان التى تسمح بتعدد الزوجات والنتائج الإيجابية لذلك؛ ومنها أن الزوج الذي يقترن بأكثر من امرأة يزداد عمره بنسة 12% أكثر من أقرانه غير المعددين.

وأوضحت الدراسة أن "الرجل الذي يتزوج بأكثر من امرأة وتكون لديه عائلة كبيرة يحظى برعاية أفضل خلال مرحلة كهولته ويعيش لفترة أطول لاعتبارات عدة تطرقت لها الدراسة بالتفصيل".

وقال الباحث لانس ووركمان الأخصائي في تطوير علم النفس في جامعة باث سبا البريطانية أنه "إذا كان لديك أكثر من زوجة تعتني بك فهذا في حد ذاته يجعلك تعيش لفترة أطول، كما أننا نعرف أن الرجل المتزوج يعيش لفترة أطول من العازب".

وذكر الباحثان البريطانيان "فراين البرغ" و"براون سميث" في تصريحات لهما بخصوص الدراسة الجديدة حول الزواج الثاني للرجل أن "ارتباط الرجل بامرأة أخرى يزيد من اشتياقه لزوجته الأولى وهذا يحسن من علاقتهما الزوجية، ويعيد إليها النشاط والود من جديد،

كما أن الرجل بطبعه يمل من العلاقة الزوجية بعد فترة حيث يصاب بالفتور ويدب بينه وبين زوجته ما يسمى بـ "الخرس الزوجي".

جدير بالذكر أن الدراسة شملت أكثر من 700 حالة من دول مختلفة ينتشر بها التعدد الزوجي، وتوصلت بنسبة كبيرة إلى أن الزواج الثاني للرجل يجدد علاقته بالأولى ويبعد الملل والفتور عن حياتهما الزوجية وبالتالي فهو يعود بالنفع على الزوجة الأولى.

أضف تعليقك

تعليقات  0