رئيس الوزراء البريطاني لـ«المتهم بأحداث مترو لندن» : أنت لست مسلماً


كرر رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون اليوم عبارة «أنت لست مسلما يا أخي» خلال مؤتمر صحفي، مشيدًا بشاهد العيان الذي قالها للمتهم بطعن رجلين في أحد محطات مترو لندن مساء السبت الماضي، للتنديد باستخدام الإسلام لتبرير الهجمات الإرهابية. وأثنت وسائل تواصل اجتماعي بريطانية على شاهد عيان في الهجوم الذي وقع بمحطة مترو «ليتونستون» في شمال شرق لندن، حيث أظهر مقطع الفيديو المصور قوله للمهاجم «أنت لست مسلما يا أخي».

كان المتهم «محي الدين مير» قد صرخ قائلا إن ذلك من أجل سوريا، طبقا لشهود عيان تواجدوا في محطة «ليتونستون» لقطارات الأنفاق مساء يوم السبت الماضي.

وأشاد كاميرون بضباط الشرطة والجمهور الذين أسقطوا المتهم الذي تسبب بسكينه في إصابة رجلين في محطة المترو.

وفي كلمته أمام مؤتمر صحفي في «ديربي»، قال رئيس وزراء بريطانيا «كان واضحا أن هذا هجوم بشع رأينا صوره، وقرأنا عنه جميعا»، مشيدا بالجمهور ورجال الشرطة الذين تمكنوا من إيقاع الرجل والسيطرة عليه. وقال كاميرون إنه يشعر أنه لا يزال من الصائب عدم حمل الشرطة أسلحة بشكل روتيني في المملكة المتحدة، مضيفا «أعتقد أن هذا الحدث ببساطة يدل مرة أخرى على تفاني ضباط الشرطة لدينا».

وتحدث رئيس الوزراء البريطاني عن التعليقات المنتشرة حول مقطع الفيديو الذي صور المتهم في محطة المترو، قائلا «بعضنا نشر صور ومقاطع مصورة حول هذا الموضوع، ولكن ما قيل للمهاجم «أنت لست مسلما يا أخي» قالت كل ما نرغب فيه، أفضل بكثير مما كنت سأقوله.. شكرا لك؛ لأن ذلك سيتم الإشادة به في جميع أنحاء البلاد».

أضف تعليقك

تعليقات  0