مطالبة ترامب بمنع المسلمين من دخول أمريكا تثير عاصفة انتقادات بين الجمهوريين

دونالد ترامب، الساعي للفوز بترشيح الحزب الجمهوري في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، بمنع المسلمين من دخول الولايات المتحدة عاصفة انتقادات داخل حزبه.

ووصف جيب بوش، الذي ينافس من أجل الفوز بترشيح الجمهوريين، ترامب بـ"مختل عقليا".

وقال ديك تشيني، نائب الرئيس السابق، إن دعوة ترامب "تناقض كل ما ندافع عنه ونؤمن به."

كما انتقد البيت الأبيض والأمم المتحدة تصريحات ترامب التي اتهم فيها المسلمين بغرس "الكراهية" تجاه الولايات المتحدة.

وارتفعت حدة الخطاب المعادي للمسلمين الذي تتبناه حملة ترامب بعد أن نفذ زوجان مسلمان هجوما بالاسلحة النارية في ولاية كاليفورنيا الأسبوع الماضي.

ودعا ترامب إلى منع المسلمين من دخول الولايات المتحدة "بصورة كاملة حتى يقف ممثلو بلدنا على ما يحدث."

وقال مدير حملة ترامب إن هذا الأمر سيطبق على "الجميع"، لكن ترامب قال لـ"فوكس نيوز" إن المنع "لن يطبق على من يعيشون في البلاد.

وأضاف أن المسلمين الذين يخدمون في الجيش الأمريكي "سيعودون للوطن".

واعتبر منافس ترامب في السباق للرئاسة جون كاسيك هذه التصريحات "مشينة ومثيرة للفرقة تميز كل ما يتفوه به."

كما قال ليندسي غراهام، الساعي للفوز بترشيح الحزب الجمهوري، إن هذه الدعوة بها "خطورة أكيدة".

وأعربت المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين عن قلقها من هذه الدعوة، قائلة أنها تضع البرنامج الأمريكي لإعادة توطين لاجئين سوريين على المحك.

وقالت ميليسا فليمينغ، المتحدثة باسم المفوضية، إن هذه التصريحات ومواقف عدد من حكام الولايات في أمريكا قد تقوض من برنامج يهدف إلى مساعدة اللاجئين الأكثر عرضة للمخاطر.

أضف تعليقك

تعليقات  0