الصين: حالة الإنذار القصوى من التلوث للمرة الثانية في أسبوعين

أعلنت السلطات الصينية الجمعة حالة الإنذار القصوى من التلوث الجوي للمرة الثانية في أسبوعين، بسبب الضباب الملوث في منطقة بكين.

وبادر المكتب البلدي المكلف بالشؤون البيئية بوقف عمل المصانع، وأعلن خطة تقيد حركة السيارات اعتبارا من السبت، وغيرها من الإجراءات الهادفة إلى الحد من حالة التلوث.

 ماليزيا: إغلاق المدارس وموت ملايين الحيوانات بسبب «الضباب» وسيظل "الإنذار الأحمر" ساريا من السبت إلى الثلاثاء، وفق بيان نشر على الموقع الإلكتروني لمكتب حماية البيئة في بكين.

وكانت السلطات رفعت في السابع من الشهر الحالي مستوى الإنذار من التلوث الجوي إلى الدرجة الحمراء لمدة ثلاثة أيام، معلنة في هذا السياق عن تدابير جذرية للحد من حركة السير ووقف العمل في ورش البناء في الخارج، إضافة إلى إغلاق المدارس وآلاف الشركات. وغالبا ما تعاني المدن الصينية الكبيرة من تلوث الهواء الذي يثير استياء السكان.

وتخطت كثافة الجزيئات البالغ قطرها 2,5 ميكرون والتي تشكل خطرا على الصحة 300 ميكروغراما في المتر المكعب الواحد، حسب قياسات السفارة الأمريكية في بكين.

وتوصي منظمة الصحة العالمية، بألا يتعدى المستوى 25 ميكروغراما لكل 24 ساعة.

وكانت السلطات رفعت حالة الإنذار وأعلنت عودة الأمور إلى طبيعتها في العاشر من كانون الأول/ديسمبر بعدما هبت رياح شمالية بددت الضباب الملوث.

أضف تعليقك

تعليقات  0