عشرات البريطانيين يتظاهرون احتجاجًا على طرد راكب مسلم

 لندن : شارك العشرات من البريطانيين المناهضين للعنصرية، في مظاهرة خارج محطة حافلات “بريستول”، احتجاجًا على المعاملة التي تعرض لها مسلم من قبل شركة “ناشونال إكسبرس” للنقل.

ونظم أعضاء “منتدى صوماليي بريستول” مظاهرة سلمية عند محطة الحافلات في شارع “مارلبروغ”، مطالبين بالتحقيق الكامل في السبب وراء إخراج إبراهيم محمد إسماعيل من الحافلة بعدما اشتكى أحد الركاب من أنه غير مرتاح له.

وتعود التفاصيل إلى راكبين قدما شكوى ضد إسماعيل؛ كونه رجلًا مسلمًا وهما غير مرتاحين له، بينما أوضح إسماعيل أنه شعر بأنه تعرض للتمييز ضده بسبب ديانته كونه مسلما.

ونفت الشركة بشكل قاطع أن يكون إسماعيل تعرض للتمييز، وزعمت أنه طلبت منه المغادرة فقط لأن معه حقائب كثيرة ورفض وضعها في المكان المخصص لها بالحافلة.

أضف تعليقك

تعليقات  0