6 وصفات علاجية لتطهير الجسم من الآثار الجانبية للأطعمة السريعة

يفرض علينا نمط الحياة السريع أحياناً القيام بخيارات غذائية غير صحية، نظراً لضيق الوقت أو قلة الخيارات المتاحة أو غيرها من العوامل.

أضف إلى ذلك أوقات الأعياد والعطلات، بكل ما يعج به من حلويات وأطباق دسمة تصعب مقاومتها، ونتيجة هذا الإفراط في الأطعمة الغنية بالدهون والسعرات الحرارية أو السكريات والملونات هي ضعف مناعة الجسم، والإرهاق، وزيادة، والوزن.

لكن، هناك وصفات منزلية سهلة لتطهير الجسم من الآثار الجانبية للأطعمة السريعة أو المعالجة، والتي ينصح بها بعد فترات إهمال الطعام الصحي.

وتتعرفون إلى بعض هذه الوصفات “العلاجية” اللذيذة فيما يلي:

– اللبن الرائب والتوت: هذا الصنف هو من الخيارات الخفيفة والصحية، والتي ينصح بتناولها كوجبة فطور لتحفيز عملية الأيض في الجسم، ومحاربة الالتهابات التي تسببها السكريات والكحول.

– الشوفان: تناول طبق الشوفان مع قليل من الفاكهة يزود الجسم بالألياف الضرورية للهضم وتنظيف الجسم.

– الشاي الأخضر: شرب الشاي الأخضر عند بداية اليوم يعطي دفعة من النشاط، بالإضافة إلى كونه غنياً بمضادات الأكسدة التي تحارب العناصر المؤذية التي تدخل الجسم من خلال الأطعمة السريعة والسكريات، ويساعد الشاي الأخضر على إعادة مستوى السكر في الدم إلى معدلاته الطبيعية.

– الماء: ترطيب الجسم جيداً مهم لتطهيره من السموم المتراكمة، وتسريع عملية الهضم، ومحاربة الانتفاخ.

– البيض: يحتوي البيض على مركب الـ “سيستين”، الذي يحارب السموم التي تنتج في الجسم ويزود الجسم بالبروتين والفيتامينات.

– الفاكهة الغنية بالسوائل: تناول البرتقال، أو الدراق، أو التوت، أو البطيخ، أو غيرها من الفاكهة الغنية بالسوائل هو أحد طرق تزويد الجسم بالسوائل التي يحتاجها بعد الإفراط في تناول السكر أو الوجبات الغنية بالملح والدهون.

أضف تعليقك

تعليقات  0