" المحاسبة" : شبهة اختلاس في " الكويتية" وخسارة ٣٣ مليوناً


خسرت مؤسسة الخطوط الجوية الكويتية في السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2014 خسارتها 33 مليونا و131 ألف دينار.

وكشف ديوان المحاسبة في تقريره عن المؤسسة أنهتم إعادة تعيين 274 موظفاً بعد تسلمهم مكافأة نهاية الخدمة بقيمة 41 مليون دينار.

وأشار الديوان الى ان موظف مرّر 5 شحنات وأدخل بياناتها خارج أوقات الدوام ما أدى إلى فقدان 256800 دينار، إضافة الى إصدار 218 تذكرة للقطاع النفطي واختلاس 54243 ديناراً.

وتحدث الديوان، عن «شبهة اختلاس أموال (الكويتية) من خلال التلاعب في إصدار 218 تذكرة للقطاع النفطي واختلاس 54.243 دينارا كويتيا، لافتا الى انها ليست السابقة الأولى في عمليات الاختلاس ورغم ذلك لم يتم وضع أي إجراءات للحد من ذلك».

ولفت الديوان الى ضياع أصول وممتلكات الشركة نتيجة تقاعسها في اخلاء مبنى مكتب مبيعات اقليم الكويت الكائن في شارع الهلالي. وذكر التقرير ان «الكويتية» تعاقدت في 10 سبتمبر 2013 مع إحدى مكاتب التدقيق بمبلغ 57.800 دينار كويتي ولمدة تتراوح ما بين 6 إلى 8 أسابيع لتقييم أصولها دون الحصول على موافقة لجنة المناقصات والمزايدات.

وتطرق الديوان الى «فقدان ايرادات مالية كبيرة نتيجة الاستمرار في أعمال التوسع باستخدام صلاحية ترفيع درجات السفر ومنح تذاكر مجانية ومخفضة»،

مشيرا الى ان «الكويتية» تكبدت مبالغ مالية كبيرة دون وجه حق بسبب المشاكل والقضايا العمالية المرفوعة من قبل العمالة الفائضة في بومباي

أضف تعليقك

تعليقات  0