خادم الحرمين يؤكد على مواقف بلاده الثابتة تجاه القضية الفلسطينية


أكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ال سعود مجددا على مواقف بلاده الثابتة تجاه القضية الفلسطينية والحقوق المشروعة للشعب الفلسطينى في قيام دولته المستقلة، وعاصمتها القدس. جاء ذلك خلال لقائه اليوم "الأربعاء" الرئيس الفلسطينى محمود عباس رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، وجرى خلال اللقاء استعراض مستجدات الأوضاع الراهنة في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

من جانبه عبر الرئيس الفلسطيني عن بالغ الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين على دعم المملكة العربية السعودية الدائم لفلسطين وشعبها ، نصرة لقضاياهم العادلة.

كان الرئيس محمود عباس قد قلد خادم الحرمين الشريفين - فى بداية اللقاء - وسام القلادة الكبرى ، الذي يعد أعلى وسام في دولة فلسطين ، تقديرا واحتراما لخادم الحرمين الشريفين للمواقف الخالدة تجاه فلسطين قضية وشعبا.

حضر اللقاء الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار خادم الحرمين الشريفين ، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان الوزير المرافق ، ووزير المالية الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف ، ووزير الثقافة والإعلام الدكتور عادل بن زيد الطريفي.

كما حضرها من الجانب الفلسطيني مستشار الرئيس الناطق الرسمي باسم الرئاسة الدكتور نبيل أبو ردينة ، وسفير فلسطين لدى المملكة باسم عبدالله الآغا.

أضف تعليقك

تعليقات  0