الكويتيات يحرسن المدارس بدءاً من العام الدراسي المقبل


 قررت وزارة التربية توظيف 72 كويتية بوظائف ضابطات الأمن في مدارس مبارك الكبير و174 في مدارس الأحمدي براتب شهري قدره 260 ديناراً، ضمن عقود جديدة بصدد توقيعها مع بعض شركات حراسة المنشآت بقيمة 4 ملايين ونصف المليون دينار لحراسة مدارس المنطقتين لمدة 3 سنوات.

وتتجه "التربية" إلى تعيين الكويتيين والكويتيات المتقاعدين في هذه الوظائف بدءاً من العام الدراسي المقبل 2016 /2017، حيث طلبت من مجلس الوزراء اعتماد 400 وظيفة لهم بمسمى ضابط أمن، وسيكون تعيينهم عن طريق القطاع الإداري في وزارة التربية.

وأكد الوكيل المساعد للشؤون المالية في وزارة التربية يوسف النجار أن نضع رقبة الوزارة في أيدي الشركات وسيكون الترشيح عن طريق ديوان الخدمة المدنية، موضحا أن القطاع الإداري سيحدد فور اعتماد الدرجات الوظيفية لضباط الأمن الكويتيين آلية عملهم في المدارس وتوضيح طبيعة عمل ضابطة الأمن الكويتية على وجه الخصوص.

وأوضح النجار أن كل هذه الأمور سيحددها القطاع الإداري لاحقاً، ولكن المهم في الموضوع أن تعيين هؤلاء يتم عن طريق الوزارة وديوان الخدمة على غرار عقود العمل المعمول بها قبل الغزو، مطالبا لجنة المناقصات المركزية الاطلاع على عروض الأسعار المقدمة من بعض شركات المنشآت لحراسة مدارس ومباني منطقتي الأحمدي ومبارك الكبير التعليميتين، موصياً بالترسية على أقل الأسعار وقيمته مليون و 662 ألف دينار شاملاً أجور 361 ضابط أمن وضابطة لمدة 36 شهراً.

أضف تعليقك

تعليقات  0