أمير قطر السابق عاد إلى بلاده و«يتعافى بنجاح»


عاد أمير قطر السابق الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني إلى البلاد، حيث «يتعافى بنجاح»، بحسب ما أفاد بيان حكومي الثلاثاء، اثر خضوعه في سويسرا لجراحة جراء كسر في الرجل تعرض له في المغرب. 

وأوضح البيان ان الشيخ حمد المعروف بـ «الأمير الوالد»، عاد الاثنين إلى قطر، حيث كان في استقباله نجله الأمير تميم وافراد من الاسرة الحاكمة. وأضاف أن الأمير «بصحة جيدة ويتعافى بنجاح من إصابته في الرجل». وكان الأمير السابق نقل إلى مدينة زوريخ السويسرية في 26 ديسمبر الماضي إثر تعرضه لكسر في الرجل أثناء تمضيته عطلة في منتج شتوي بجبال أطلس في المغرب.

وخضع الأمير لجراحة في مركز طبي، وأمضى بعدها فترة نقاهة. وأفادت وسائل اعلام سويسرية في حينه ان تسع طائرات على الاقل تعود للاسرة القطرية الحاكمة، وصلت الى زوريخ بعيد نقله اليها. وقال المركز في حينه ان الامير خضع لجراحة في الحوض الايسر. ونشر الشيخ جوعان نجل الامير حمد، صورة عبر حسابه الخاص على موقع تويتر الاثنين، تظهر الامير حمد جالسا على كرسي متحرك، وخلفه الامير تميم وعدد من افراد الاسرى، يرجح انها ملتقطة في المطار. وارفقت الصورة بتعليق «أنورت بقدومك الدار... والحمدلله على سلامتك».

أضف تعليقك

تعليقات  0