هل سيسمح تويتر بتغريدات من 10 آلاف حرف

تدرس شبكة تويتر الاجتماعية إمكانية رفع عدد الأحرف الحالي المسموح به داخل التغريدة من 140 حرفاً إلى 10 آلاف حرف حسبما ذكر تقرير موقع The Code على لسان بعض المصادر الداخلية في الشبكة الاجتماعية.

وذكر الموقع أن الشركة بدأت بالفعل باختبار هذه الميزة داخلياً بين موظفيها للوقوف على مدى فعاليتها وعملها بالشكل الأمثل قبل إطلاقها في فترة غير محددة لكنها على الأغلب خلال الربع الأول من عام 2016 الجاري.

وتُعرف الميّزة الجديدة داخل تويتر باسم (أكثر من 140 حرف) دون تحديد عدد الأحرف بدقة، لكن التقارير أشارت إلى أن رفع الحد إلى 10 آلاف حرف سيكون على غرار الحد المسموح به في الرسائل الخاصة DM الذي رفع من 140 في شهر أغسطس من عام 2015 الماضي.

وقال جاك دورسي، الرئيس التنفيذي الحالي لشبكة تويتر، إن تويتر في بنيتها التحتية هي منصة للمحادثات العامة، وخدمة لكتابة ومشاركة الأشياء بأبسط طريقة ممكنة مع أي شخص.

وأضاف أن تويتر لم تبن على تحديد طول التغريدة بـ 140 حرفاً، لكنها كانت تطمح لأن تتسع التغريدة داخل رسالة نصيّة قصيرة SMS، التي تسمح فقط بإرسال 160 حرفاً في الرسالة الواحدة.

ويرى دورسي أن السماح بمشاركة تغريدات طويلة سيسمح لمحركات البحث بأرشفة النصوص كاملة، مع إمكانية نسخها وترجمتها وتحديدها بكل سهولة، فهي لم تعد صورة جامدة كما هو الحال حالياً في بعض الحالات.

أضف تعليقك

تعليقات  0