جراح كويتي يُزيل ورماً من مخ مريضة.. بتخدير موضعي


نجح جراح كويتي في إجراء عملية لإزالة ورم في المخ لمريضة تحت التخدير الموضعي، وكانت يقظة طوال فترة الجراحة.

وقاد د. هشام الخياط فريقاً طبياً في مستشفى ابن سينا لإجراء العملية للمريضة التي كانت عاجزة عن النطق بشكل سليم، وتعاني ضعفا في الجانب الأيمن من جسدها، وتمت العملية بنجاح بازالة جزء من العظام في الجمجمة، بينما كانت المريضة يقظة ولم يجر مثل هذا النوع من العمليات الا في عدد من المستشفيات المختارة في جميع انحاء العالم.

وقال الخياط انه يتم توظيف تقنيات لرسم الخرائط باستخدام تيار كهربائي خفيف لتحديد المناطق التي تتحكم في مهارات معينة، مثل الكلام، بينما يكون المريض مستيقظا في غرفة العمليات، مضيفا انه يتم خلال العملية وضع محفز في الجزء المطلوب بالدماغ، مهمته التحفيز على التحدث والقراءة والحركة.

وبيّن أن نجاح هذه العملية التي استغرقت ساعة ونصف الساعة فقط كان بجهود فريق طبي متكامل من اطباء متخصصين وأطباء تخدير، إضافة الى تعاون المريضة.

أضف تعليقك

تعليقات  0