القوى العاملة: العقد الموحد لا يلغي عقود العمل القديمة

أكدت الهيئة العامة للقوى العاملة ان عقد العمل الموحد الجديد الذي بدأ تطبيقه مع بداية العام الحالي لن يلغي أو يضيف شيئاً جديداً على العقود القديمة الموقعة بين العامل وصاحب العمل، لأن العقدين يتضمنان الالتزامات والواجبات نفسها المنصوص عليها في قانون العمل في القطاع الأهلي.

وبينت ان العقد الجديد يعتبر امتداداً للقديم في ما يتعلق بمستحقات العامل وسنوات خدمته، مشيرة إلى العقد الموحد يُلزم صاحب العمل بتضمين العقد أي شروط أو مميزات إضافية متفق عليها بين طرفي العقد كاستحقاق العامل لتذكرة سفر سنوية أو بدل إيجار أو سيارة وما إلى ذلك من مميزات.

أوضحت ان الهدف من عدم تحديد العقد الموحد لمدة الإجازة السنوية للعامل مقارنة بالعقد القديم الذي حددها بـ 30 يوماًهو ترك المجال لاصحاب العمل لتحديدها،

على ألا تقل عن 30 يوماً في السنة، حيث يمكن لصاحب العمل أن يمنح الموظف أكثر من ذلك.

أضف تعليقك

تعليقات  1


سلطان الزعبي
اولا ما لها داعي سوي انه تنفيع للطباعين وزيادة زحمه وتافف من المراجعين وروتين ممل لان ماده 6 من قانون العمل تنص ان هذا القانون هو الحد الادني من حقوق العمال وبالتالي اي شرط بالعقود السابقه مخالفه لقانون رقم 6 لسنة 2010 يعتبر لاغي لانه مخالف للنظام العام ولا يجوز مخالفته والماده 30 من ذات القانون تبين ان اقصي مده للعقد محدد المده 5 سنوات والقانون صدر بالجريده الرسميه 21 / 2 /2010 يعني اي عقد محدد المده مضي عليه 5 سنوات وانتهي كاقصي مده له فارحموا المراجعين يرحمكم الله