الصندوق الكويتي للتنمية يمنح مصر 20 مليون دولار لبناء 30 مدرسة


وقع مدير عام الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية عبدالوهاب البدر مع وزير التعاون الدولي المصرية الدكتورة سحر نصر اليوم الخميس اتفاقية منحة بقيمة 20 مليون دولار لتحسين الخدمات التعليمية بمصر ودعم مشروع بناء 30 مدرسة للعام المقبل. 

جاء التوقيع على هامش اجتماع الوزيرة نصر مع ممثلي الصناديق العربية (الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي والصندوق الكويتي للتنمية والصندوق السعودي للتنمية والبنك الإسلامي للتنمية وصندوق الأوبك للتنمية الدولية «اوفيد») وممثلين عن وزارة الدفاع المصرية في شأن مشروع تنمية شبه جزيرة سيناء. وقال البدر في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) عقب التوقيع إن المنحة هي جزء من التزام الكويت الذي تعهدت بتقديمه في مؤتمر المانحين الثالث لدعم اللاجئين السوريين في الدول المجاورة والبالغ قيمته 500 مليون دولار.

وأضاف أن حصة الصندوق الكويتي من التزام الكويت يبلغ 100 مليون دولار، مشيرا الى أنه تم تخصيص منحة للدول المجاورة التي تستقطب اللاجئين السوريين، «وحددنا ما قيمته 20 مليون دولار لمصر التي اكتظت مدارسها بهؤلاء اللاجئين». وتابع «إنه دعما منا لهذه المدارس فإن هذه المنحة تأتي لتمويل مشروع بناء 30 مدرسة حتى تكون جاهزة في السنة القادمة وتستفيد منها وزارة التربية والتعليم بجمهورية مصر العربية».

وعن مشاركته بصفته مدير عام الصندوق الكويتي للتنمية في اجتماع تنمية شبه جزيرة الذي نظمته وزارة التعاون الدولي المصرية، أوضح البدر أن اجتماع اليوم جاء استكمالا للاجتماع الذي عقد في الكويت في شهر ديسمبر الماضي وحضرته الوزيرة نصر.

وأشار الى أن اجتماع الكويت استعرض برامج التنمية الجديدة التي يجري العمل بها في سيناء والتي تهدف الى إعادة بناء ما فقدته شبه جزيرة سيناء خلال السنوات الأخيرة وما نتج عن عدم الاهتمام بتلك المنطقة من ظهور بؤر «الإرهاب» فيها. وأفاد البدر بأن الاجتماع استعرض كذلك المشروعات المتوقع أن يتم عملها مستقبلا على مستويات عالية بهدف إعادة البنى التحتية وتحسين وضع الخدمات المجتمعية في سيناء.

وأكد أهمية الهدف من اجتماع اليوم في جعل سيناء جاذبة للسكان من المناطق والمدن المصرية المكتظة بهم ووضع أسس لمناطق تجارية جديدة بما يمكن من استغلال الثروات الطبيعية التي تزخر بها سيناء.

أضف تعليقك

تعليقات  0